فتاة رفض سبع نساء تغسيلها والسبب اصدم الكل ! يا الله مؤثر جدا

اعلان1


تروي بعض من القصص على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تخص شأن الموت والتغسيل، تجعل الكثير من الناس يصابون بالصدمة، والدهشة، مثل تلك القصة التي تروي عن سيدة تقوم بتغسيل السيدات في مدينة الرياض، وقامت عائلة بطلبها لتقوم بتغسيل فتاة شابة، تبلغ من العمر 19 عاما، ولكنها شعرت بالخوف منذ اللحظة الأولي التي دخلت فيها السيدة لبيت تلك الفتاة الشابة، حيث قاموا الأهل بإدخالها في غرفة الشابة الميتة، وقاموا بغلق أبواب الغرفة بالمفاتيح، ولكنها عندما دققت النظر في الغرفة، وجدت أنهم قاموا بتجهيز كل ما تحتاجه في الغسل.

ووجدت الكفن، وغسول للميت، والحنوط الذي يحتاجه، ووجدت الفتاة الشابة قاموا بتغطيتها بملاية، وعندما قامت بكشف الملاية عن الفتاة، وجدت شيء غريب جعلتها تصاب بالصدمة، عندما كشفت الغطاء عن الفتاة، وجدت جسمها كظلام الليل، ووجه الفتاة مقلوب، وجسدها متيبس، ولكن هذا المشهد جعلها تصاب بالهلع، وتهرول نحو الباب ، حتى تقوم بفتحه، ولكن أهل الفتاة قاموا بإغلاق الباب ولا أحد يجيب على صرخات المغسلة.

ولكنها هدأت من نفسها، واستقرت بذكر الله عز وجل، وقراءة القرآن الكريم، وقال أنها لا بد من أن تبدأ بتغسيل الفتاة، ولكن حدث شيء صادم آخر، فإنها عندما كانت تمسك بعضو من أعضاء الفتاة كان يتفتت في يدها مباشرة، وكأنه شيء متعفن، ولكنها شعرت بالتعب الشديد حتى انتهت من الغسل، وطرقت على الباب قائلة لأهل الفتاة، أنني قد انتهيت من تكفين ميتتكم؟ ولكن لا من مجيب، وبعد أن استمرت على هذا الوضع، حتى قاموا بفتح الباب حتى تخرج من الغرفة، ولكنها ظلت طريحة الفراش من أثر الصدمة ومن مما رأته في هذا الغسل من صدمات، وعندما قامت بالاتصال بالشيخ لتسأل عن السبب وراء ذلك، نصحها بأن تعود لأهل الميتة، وتسألهم، عن السبب الذي كانت عليه الفتاة، وسألتهم من بداية غلقهم للباب لها، وحتى انتهائها، وقالوا أنهم قاموا بإغلاق الباب نظرا لأنهم جلبوا أكثر من 7 مغسلات ولكنهم لم رفضوا، وقالوا السبب في وضع الفتاة هكذا أنها كانت لا تصلي أبدا.

" إن القصة كانت رسالة لجميع الناس، وهي الحرص على عدم الموت على سوء الخاتمة، حتى لا يصل بالإنسان على هذا الحال السيئ" .

تصفح المزيد...