الفنان عادل إمام يتعرض لموقف محرج جدا لم يتوقعه أبدا !

اعلان1


تحدث بعض من المواقف المحرجة التي يقع فيها الفنانين والفنانات عند إقامة المهرجانات، حيث أنهم يكونوا محط أنظار جميع الكاميرات، وأعين الصحافة، وفي إطار متابعة فعاليات مهرجان قرطان السينمائي والذي تم إقامته منذ 8 أيام، وتم تكريم أكثر من فنان في ذلك المهرجان، حيث أن مصر من البلاد الأساسية التي شاركت في ذلك المهرجان، وبيتم تكريم الفنانين على ما قدموا من أعمال سينمائية أثرت في نفوس المشاهدين، وتركت علامة في أذهان العالم

حيث تم تكريم الفنان القدير جميل راتب، والفنان القدير محمود حميدة، والفنان عادل إمام، والفنانة يسرا، ومن الوجوه الشابة الفنانة الشابة يسرا اللوزي، وخالد النبوي، ولكن كل تلك الفنانين وأكثر لم يتعرضوا لمواقف محرجة سوي الفنان الكبير عادل إمام.

والجدير بالذكر أن اللجنة القائمة على المهرجان قامت بتكريم الفنان عادل إمام على مجمل أعماله، وتم تكريمه وإعطاؤه، وسام الاستحقاق، والذي قام بإعطائه هو الرئيس التونسي، حيث عبر الرئيس التونسي أن الفنان عادل إمام استطاع أن يرسم البسمة على شفاه الكثيرين، وقام بتأدية رسالة الفن على أكمل وجه، وفي المقابل قام الفنان عادل إمام، بشكر الرئيس التونسي على تقديره بإعطائه هذا الوسام، وأنه يقدر شكر الرئيس التونسي له، وقال أن مصر هي أم الدنيا، وأم الفن.

كلنا نعلم أن نوايا الفنان عادل لم تكن سيئة، وأنه لا يقصد بها أهانه لتونس، فرئيس البلاد يكرمه بالوسام، وأن نوايا الفنان معروفة ليس من هذا النوع، ولكن الذي حدث أن أحد من الفنانين من بلاد تونس اعتقد أن الفنان يهين تونس، وأنه غير مقبول أن يقول هذا، فكيف يقول أن مصر هي أم الدنيا، وقال الفنان التونسي إن كانت مصر أم الدنيا فتونس أبوها، ومنذ تلك اللحظة والفنان عادل إمام يعامل معاملة غير محببة، حيث تمت متجاهلته عند وصوله لمطار تونس من قبل وزير الثقافة، وتداولت بعض من الشائعات التي تفيد بأنه قد اشترط على لجنة المهرجان بعض الشروط ولكن لا يوجد تأكيد على تلك الشروط.

" الفنان عادل إمام من الفنانين المشهورين في مصر والوطن العربي، وذلة لسان من الفنان، قد يمكن أن تطيح بشعبيته في تونس".

تصفح المزيد...