شاب يقتل زوجته بعد زواجهم بايام فقط والسبب لا يصدق

اعلان1


اختيار شريك الحياة يعد من الركائز المهمة لاستقرار الحياة وأمانها طوال العمر وهناك من تبحث عن صاحب المال أملا في رغد الحياة ونعيمها ولكن ماذا ستفعل لها الاموال إذا كان غير أمين علي زوجته ولا يراعي الله في علاقته بها وبأطفالها ومن الفتيايات من تبحث عن صاحب الأسرة العريقة لتتباهي أمام صديقاتها بمنصب زوجها ونفوسه ولكن المناصب لا تساوي شيء أمام صاحب الدين الذي يتقي الله في زوجته فأذا أحبها اكرمها وإذا كرهها لم يظلمها ، وهناك الكثير من قصص الأزواج والزوجات التي انتهت علاقتهم بصورة مأساوية نتيجة لاختياراتم الخاطئة لشريك الحياة ورفيق الدرب ومن تلك القصص قصة اليوم والتي تدور أحداثها في محافظة الدقهلية مدينة ميت غمر والذي قام فيها زوج بقتل زوجته العروس بعد تسعة أيام فقط من زفافهما ولكن ما هو الخلاف الذي يكون عقابه الموت وماذا فعلت تلك المسكينة لتكون نهاية حياتها الزوجية وحياتها كلها بتلك النهاية المفزعة … تدور الاحداث عندما ذهب الزوج إلي مركز الشرطة وقام بتسليم نفسه لقوات الأمن بعدما اعترف بقيامه بقتل عروسه الشابة بعد أيام قليلة من زواجهما بسبب رفضها اعداد الفطور له حيث حدثت مشاجة بينهما فقام بضربها في صدرها وجسدها بالسكين فسقطت قتيلة علي الفور وانتقلت الشرطة مع الزوج القاتل غلي مسرح الجريمة حيث تم العثور علي الزوجة غارقة في دائها وتم العثور علي الإسلحة البيضاء المستخدمة في الجريمة والتي كانت عبارة عن بلطة وسنجة وسيخ حديدي فتم تحرير محضر بالواقعة وحبس المتهم علي ذمة القضية ويجب علي كل فتاة أو سيدة مقدمة علي الزواج ان تتحري الدقة في اختيار شريك حياتها علي أسس خلقية ودينية ليراعي الله فيها وتستقر حياتهما معا .

تصفح المزيد...