شاب يفجر قنبلة فى عائلته بسبب ” أخته “ كان يشك بها فقتلهم جميعا

سن العشرين هذا سن الحماسة والحمية التي هي غالبًا بدون أي حكمة ولا روية، إنه شاب كان سيدمر عائلته بدون أي تحقق من اتهامه لأخته، هذه الحادثة وقعت بمدينة نصر بالحي العاشر.
إنه حسين شاب في العشرينيات من عمره له أخت مطلقة يظن أنها على علاقة جنسية مع طليقها، هذا الظن جعله يحضر خمسة قنابل يدوية، بدأت المشكلة بمناقشة تطورت للتشاجر والعصابية والمشادة الكلامية، ثم تطور الأمر فإذا به يفجر قنبلة من الخمسة وقد أدت إلى تدمير الشقة بأكملها، ولكن قد ارتد عليه فعله وأصيب من هذه القنبلة في ذراعه التي تم بترها، أما بقية أفراد العائلة فقد أصيبوا بجراحات سطحية.
وقد كلفت النيابة المباحث الجنائية بسرعة التحقيق في هذه الجريمة وإحضار شهود العيان والاستماع إلى أقوالهم، وبعد التحقيقات والفحصات أكدت المباحث أن هذا المتهم يتعاطى المخدرات، وأنه دائم الشجار مع أسرته وذلك بسبب أخته المطلقة والتي يؤكد بأن أخته على علاقة غير شرعية مع طليقها.
وبعد معاينة النيابة لموقع الانفجار: قد أوضحت أن محتويات الشقة قد دمرت بالكامل وتصدع في بعض الجدران، هذا بالإضافة إلى الجروح التي أصيب بها أفراد العائلة.
أما والداه فقد أكدا في التحقيقات أن ابنهما أراد قتلهما، أما هو فقال في التحقيقات أنه أحضر الخمسة قنابل ليهدد بهم العائلة ويخيفهم فقط وأن هذه القنبلة انفجرت عن غير قصد منه، وهو الآن محبوس على ذمة التحقيق، وذلك بأمر من نيابة أول مدينة نصر برئاسة المستشار أحمد مصلح خمسة عشر يومًا على ذمة التحقيق.
ووجهت له اتهامات بأنه يحرز الأسلحة وأشرع في قتل العائلة بأكملها، وقد شهد بذلك والداه اللذان قالا بأنه أراد قتلهم جميعًا بهذه القنابل التي أحضرها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *